logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

محمد عاكف أرسوي .. كاتب نشيد الاستقلال وشاعر تركيا الأول

محمد عاكف أرسوي .. كاتب نشيد الاستقلال وشاعر تركيا الأول
date icon 38
15:48 26.09.2017
DEV mar7ab
مرحبا تركيا

أحد أشهر الشعراء الأتراك الذين أرسوا دعائم الشعر التركي والثقافة التركية الحديثة قبل وبعد تأسيس الجمهورية التركية. لُقب بشاعر تركيا الأول وباعث نهضتها في القرن العشرين.

المولد والنشأة

ولد محمد عاكف أرسوي بتاريخ 20 كانون الأول عام 1873 في إسطنبول. سماه والده باسم راغف، ولكن كان أصدقاؤه وأمه ينادونه باسم ” عاكف ” لصعوبة لفظ اسمه الأصلي. ومع مرور الوقت اشتهر باسم عاكف.

الدراسة والتكوين

بدأ دراسته الاولى في مدرسة حي أمير بخاري بمنطقة الفاتح في اسطنبول. وبعد سنتين انتقل الى مرحلة الدراسة الابتدائية وبدأ بتعلم اللغة العربية من أبيه.  ثم التحق بالإعدادية المركزية بمنطقة الفاتح عام 1882. كما تابع دروس اللغة الفارسية بنفس الوقت في جامع الفاتح.  وحاز على المركز الأول في اللغة التركية والعربية والفارسية والفرنسية طوال المرحلة الاعدادية.

وبعد أن أنهى المرحلة الاعدادية سجل عام 1885 في مدرسة ادارة الملكية احدى المدارس المشهورة في ذلك العهد. ولكن في عام 1888 وهو يتابع دراسته في القسم العالي من المدرسة توفي والده. وفي العام التالي احترق منزلهم في منطقة الفاتح مما إلى تعرض العائلة لأزمة مالية كبيرة. ليقوم أحد تلامذة والده ببناء منزل صغير للعائلة على نفس الأرض ونقل العائلة اليه.

اضطر محمد عاكف لترك الدراسة في مدرسة ادارة الملكية وأصبح عليه أن يتعلم حرفة ليعمل ويساعد أسرته. فسجل نفسه في مدرسة الزراعة والبيطرة التي كانت أول مدرسة بيطرية مدنية أفتحت آنذاك.

 اهتم كثيرا بالرياضة خلال مرحلة دراسته واشترك في مسابقات المصارعة والسباحة بالإضافة الى المشي الطويل والجري ورمي الكرة وازداد اهتمامه بالشعر في السنتين الأخيرتين من دراسته.

الوظائف والمسؤوليات

أنهى دراسته في قسم البيطرة عام 1893 حاصلاً على المركز الأول. وعمل فيما بعد كمدرس للغة التركية في نفس المدرسة. ونشر له مقالات وأشعار في مجلة ثروة الفنون المصورة فيما بعد.

عمل محمد عاكف الذي تأثر بشكل كبير بعهد المشروطية الثاني كرئيس الكتاب في مجلة الصراط المستقيم التي أنشأها صديقيه أشرف أديب وأبو العلى ماردين ونشر عدده الاول في 27 آب عام 1908.

تولى بعض الوظائف المدنية في القسم البيطري بوزارة الزراعة العثمانية، ثم في البلقان وشبه الجزيرة العربية بين أعوام 1894– 1898م.

وفي عام 1915م ذهب لألمانيا في عمل تفتيشي. أيضاً زار عدداً من البلاد العربية. انتخب عضوًا بالبرلمان العثماني عن محافظة بوردور التركية بين أعوام 1920 – 1923م. كتب قصيدة نشيد الاستقلال في عام 1921م.

رحلته إلى مصر

أثناء محاولات الغزو الأوروبي لتركيا في أعقاب الحرب العالمية الأولى، دعاه الخديوي عباس حلمي لمصر في نهاية عام 1923م بعد وقوع انقلاب أتاتورك ضد الدولة العثمانية وإعلانه الجمهورية.

في مصر عمل مدرساً للأدب التركي بين أعوام 1923 – 1936م في جامعة فؤاد (جامعة القاهرة الآن). التقى في مصر مع الكثير من رجال الثقافة والأدب والسياسة، وكانت له علاقة طيبة مع الأمير عزيز حسن وعائلته، وفي القاهرة أقام في ضاحية “المرج” الواقعة في الشمال. عاد لتركيا للعلاج من مرض الاستسقاء ثم توفي في 27 ديسمبر عام 1936م في إستانبول. 

وفاته

عاش محمد عاكف لمدة طويلة في مصر بعد انتهاء حرب الاستقلال ونيل النصر وعاد الى اسطنبول في 17 حزيران عام 1936 من أجل العلاج. وتوفي في 27 كانون الأول عام 1936 في منطقة باي اوغلو في إسطنبول.

التعليقات